رسائل جديدة لأطباء مارادونا تشير لمرضه بخرف من الكحول أو باركنسون



كشف الادعاء العام الأرجنتينى، الذى يحقق فى قضية وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييجو مارادونا عن رسائل هواتف محموله لأطبائه، من الطبيب النفسي كارلوس دياز، الذي عالج مارادونا آخر شهرين قبل الوفاة، والجراح ليوبولدو لوكي، والطبيبة النفسية أوجستينا كوزاكوف.


ونقلت صحيفة “باخينا 12” الأرجنتينية قول أحد الأطباء فى الرسائل “إنه مدمن كحوليات وما نراه عليه الآن هو مرض الباركنسون (وهو مرض شلل الرعاش الذى يصيب الجهاز العصبى وينتج فى غالبية الأحوال من تناول الكحوليات بشكل كبير).


وأشارت الصحيفة، إلى أن رسائل الأطباء التى كانت على الواتس آب كانت فى 24-26 أكتوبر أى قبل وفاة مارادونا بما يقرب من شهر، وفى 29 أكتوبر، ظهرت رسالة آخرى قال فيه أحدهم: “عيد ميلاده اقترب، ومن الضروري أن نقلل الأدوية ليكون حسن المظهر، بينما أضاف آخر: “يجب أن يقلل نومه، فصوت شخيره مقلق جدا، ولديه صوت تنفس مزعج للغاية”.


ثم يأتى وقت مكوثه في المستشفى، حيث يخضع بعد أيام لعملية جراحية لعلاج ورم دموى تحت الجافية. ثم، مع التوقيع على بناته ولوكى، يتم نقل مارادونا إلى حى سان أندريس دى تيجرى على الرغم من اقتراح من المستشفى الذي كان يرقد إنه يجب المستشفى في مركز لإعادة التأهيل لإدمانه على الكحول.



المصدر

أخبار عالمية

القضاء الارجنتينىطبيب مارادونامارادوناوفاة مارادونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *